Facebook Pixel
لماذا عليك أن تتجنب مجفف الأيدي في الحمامات العامة؟
120 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

‏‎اذا كُنت احد الاشخاص الذين يتجنبون الحمامات العامة، قد تكون محقاً، دراسة جديدة من باحثيين في جامعة كونيتيكت و كوينيبياك اشتبهوا بأن مجفف الهواء الساخن لليدين في الحمامات العامة قد يمتص البكتريا من الهواء ويلقي بها على الايدي المغسولة حديثاً

‏‎اذا كُنت احد الاشخاص الذين يتجنبون الحمامات العامة، قد تكون محقاً

دراسة جديدة من باحثيين في جامعة كونيتيكت و كوينيبياك اشتبهوا بأن مجفف الهواء الساخن لليدين في الحمامات العامة قد يمتص البكتريا من الهواء ويلقي بها على الايدي المغسولة حديثاً.

‏‎لأختبار هذه النظرية، قام العلماء بتعريض( petri dish) (طبق اختبار) لهواء الحمامات تحت عدة ظروف واخذهم الى مختبر مايكروبايولوجي لرؤية نمو البكتريا، قاموا بتعريض طبق بيتري لهواء الحمامات لمده دقيقتين مع اطفاء مجفف الهواء لليدين، كانت النتيجة ظهور مستعمرة واحده من البكتريا، ثم قاموا بتعريض طبق بيتري للهواء الساخن من المجفف لمده 30 ثانية، مما ادى الى نمو 254 مستعمرة من البكتريا.

‏‎هل كانت البكتريا تتكاثر داخل المجفف ام أن المجفف يسحب البكتريا من الهواء داخل الحمام؟

للاجابة عن هذا السؤال ، قام الباحثون بربط مرشحات هواء للجسيمات عالية الكفاءة بالمجففات والتي تقضي على معظم البكتريا التي تمر خلال المجفف.
‏‎عندما عرضوا طبق بيتري لمجفف اليدين مره اخرى، كمية البكتريا تناقصت بنسبة 75% كما انهم وجدوا كميات اقل من البكتريا على فوهة المجفف.
استنتجوا بأن معظم البكتريا التي ترش من المجفف مصدرها من هواء الحمامات.

‏‎كيف جاءت البكتريا الى الهواء ؟

‏‎في كل مره يتم فيها التخلص من ماء المرحاض بدون وجود الغطاء، يهب رذاذا خفيف من الميكروبات.
‏‎قد تنتشر هذه الغيمة من الميكروبات على مساحة تصل الى 6 امتار مربعة، الغبار المتطاير من هذه المراحيض قد يكون مؤذياً خصوصاً في المستشفيات .

‏‎هل يوجد اي خبر جيد في هذه الدراسة؟
حسناً
‏‎الغالبية العظمى لهذه الميكروبات التي وجدت في الهواء لاتسبب اي امراض في الاشخاص الاصحاء ماعدا بكتريا المكورات العنقودية الذهبية.

‏‎بعض بكتريا المراحض مثل Acinetobacter، تسبب فقط العدوى للاشخاص في المستشفى، او لهؤلاء الاشخاص ذوي الجهاز المناعي الضعيف، اما باقي البكتريا التي وجدت فانها لاتشكل اي اذى.

بالاضافة الى ان المراحيض العامة قد تحتوي على كميات بكتريا اقل من تلك التي استخدمت للتجربة.
‏‎المراحيض المستخدمة للتجربة وضعت في مبنى للعلوم الصحية داخل الجامعة، ولذلك ربما بعض من البكتريا جاءت من خلال تجارب اجرت في نفس المبنى.

‏‎اذاً ماذا يجب أن نفعل لتجنب التقاط البكتريا في الحمامات؟

يجب عليك ان تجفف يديك باستعمال المناديل الورقية فهي انسب طريقة صحية لتجفيف اليدين ولهذا فان استعمال المناديل الورقية هو روتين في اماكن الوقاية الصحية.
ربما عليك ايضاً تجنب مجفف الهواء النفاث لانه قد ارتبط ايضاً بانتشار الجراثيم في الحمامات. وتذكر بأن فرصة التقاط البكتريا المسببة للامراض في الحمامات الصغيرة اكثر احتمالاً للاصابة بالعدوى.

ترجمة:Zahraa Azhar
تدقيق:Enaam Saloom
تصميم:محمد علي احمد

#العراقي_العلمي
العراقي العلمي - Scientific Iraqi
نشر في 14 حزيران 2019
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع