Facebook Pixel
8 مقومات أساسية للنجاح في العمل
682 مشاهدة
2
0
Whatsapp
Facebook Share

يعتبر النجاح في العمل من أبرز الغايات والأهداف السامية التي يسعى البشر إلى تحقيقها في حياتهم، فما هي السبل لتحقيق ذلك؟

مَن مِن البشر لا يطمح في أن يكون ناجحاً على جميع الأصعدة التي ينتمي إليها، من صعيد مهني وعملي ودراسي...

فيعتبر النجاح في العمل من أبرز الغايات والأهداف السامية التي يسعى البشر إلى تحقيقها في حياتهم...

لكن النجاح في العمل لا يُقدم على طبق من ذهب بل يتحقق بالسعي الدائم والإجتهاد لتطوير الذات وتعلم مهارات جديدة مع مرور الوقت .

لكن ما هو المعنى الحقيقي للنجاح، وما هي المقومات التي يجب أخذ عين الإعتبار فيها للنجاح في العمل؟

إن مقدار النجاح هو مقدار السعي بوعي في الإصلاح بما هو متاح لك.
فإنه يربط النجاح بالسعي وراء ما تريد نظراً للآية الكريمة
( وأن ليس للإنسان إلا ما سعى، وأن سعيه سوف يُرى) سورة النجم


فالسعي يأتي بالكثير بالمال والإنجاز والسعادة..
على العكس الذي متعارف عليه بأن مفهوم النجاح من يحقق مال أو شهرة..
أو النجاح هو ما تحققه من سعادة.. أو النجاح هو ما تحققه من إنجازات فهذا من الشائع بين الناس من المفاهيم الخاطئة المقيدة لحدود إبداعنا...

 

ما هي مقومات النجاح في العمل؟

  1.  معرفة التيار الصحيح:
    أن تعرف نفسك إلى أين تتجه والطريق الذي تسلكه للنجاح وتعطيه كل قوتك ووقتك فإذا كنت في الطريق الصحيح وصلت للغاية المنشودة.
    فإذا رأيت سمكتين سمكة قوية لكنا تسبح ضد التيار، وسمكة أخرى عادية لكنها تسبح مع التيار ستجد أن السمكة العادية بإمكانها قطع مسافة أكبر بجهد أقل من السمكة القوية.

  2. صناعة بيئة مناسبة للنجاح:
    تشمل كل شيء محيط بك أنت.. من ممتلكاتك الشخصية إلى بيتك وبلدك وأهلك وأصدقائك حتى تشمل الدين والقواعد والقوانين فالبيئة هي اليد الخفية التي تشكل سلوك الإنسان..
    على سبيل المثال لمّا نُصِح الرجل الذي قتل مائة نفس وكان يريد التوبة فلما ذهب إلى عالم يسأله عن إمكانية التوبة نصحه بترك أرضه التي يعيش فيها ويذهب إلى أرض فيها أناس يعبدون الله ... نصحه أن يغير البيئة التي هو فيها.
    ومن أقوال ويل ديورانت مؤلف موسوعة قصة الحضارة يقول:
    (كثير من أبطال التاريخ كانوا أشخاص عاديين بقدرات عادية لكنهم وجِدوا في الوقت والمكان المناسب )
    ليس من المطلوب أن تُغيير بيتك بشكل كامل ولا أن تهاجر لبلد آخر أحياناً تغييرات بسيطة جداً في البيئة قد يراها معظمنا تافهة وغير مهمة تحدث تغيير كبير في سلوكنا وبالتالي في النتائج التي تحققها.

  3. أن تضع أهداف واضحة:
    الهدف هو أساس عملية التغيير، وهو مايساعدنا على تحديد مانحتاج لإضافته أو التخلص منه لذلك لابد من وجود أهداف واضحة، لا نجاح بدون أهداف.

  4. لا تحقرَّن من المعروف شيئاً
    لا تستهين بإجراء تغيير بسيط تقوم به فمثلاً زيادة الإهتمام بالعمل كل يوم خمس دقائق أو عمل شيء إضافي بسيط...
    فتلك التغيرات البسيطة تؤدي إلى نتائج كبيرة في النهاية.

  5. انتقي أفكارك التي تساعدك في النجاح:
    فإن تفكيرك ماهو إلا إعادة تدوير لأفكارٍ اطلعت عليها من قبل
    فعندما تقرأ العديد من الكتب عن ريادة الأعمال ستجد أن رغبتك في إنشاء مشروع خاص أصبحت أكبر.

  6. احرص على تطوير مهاراتك في التواصل:
    إن المهارة في التواصل مع الآخرين من أحد الأشياء التي يجب أن تحرص عليها خلال بيئة العمل فإنها تعني تطوير العلاقات الإجتماعية مع الغير ودعم مهارات العمل.

  7. الإنضباط بمواعيد العمل:
    فإن ذلك يثبت مدى مصداقيتك في العمل والتفاني فيه.

  8. الإهتمام والحرص على تقديم الأفضل دائماً والإستعداد لليوم من خلال توقع ما سيتم إنجازه.

 

ففي الختام يجب كل إنسان الإبداع والإتقان بأي عمل مفروض عليه وأدائه بأكمل وجه والحرص على العمل بطريقة أكثر ذكاء وسهولة، امتثالاً بحديث نبينا الحبيب ( إن الله يحبُ إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه).

بقلم السيدة إيناس بويضاني
نشر في 23 كانون الثاني 2020
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع