Facebook Pixel
هل ممكن أن تفيد الفيتامينات في الوقاية من الأمراض القلبية؟
232 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

معظم الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة عموماً ويستمدون المواد المغذية اللازمة لهم من الوجبات الغذائية ليسوا بحاجة إلى تناول الفيتامين يومياً

فقرة التثقيف الصحي :***
هل يمكن أن تفيد الفيتامينات في الوقاية من الأزمة القلبية؟

هل يمكن أن يساعد تناول الفيتامينات في الوقاية من أمراض القلب أو الأزمة القلبية؟
ليس من الواضح إن كان تناول الفيتامينات يمكن أن يقلل خطر الإصابة بمرض القلب أو الإصابة بأزمة قلبية. ولكن المعروف أنه لا يوجد فيتامين يمكن أن يقي من الإصابة بأمراض القلب إن لم تُسيطر على عوامل الخطورة الأخرى، مثل النظام الغذائي السيئ والتدخين وارتفاع الكوليسترول وداء السكري.

أشارت الدراسات السابقة إلى أن بعض الفيتامينات، مثل فيتامين "ج" و "هـ"، قد تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، إلا أن التجارب السريرية الكبيرة لم تظهر جدواها. على أي حال، فإن هناك دراسة واحدة أُجريت مؤخرًا قد أشارت إلى أن فيتامين هـ، عند تناوله وحده، قد يفيد في الوقاية من الأزمة القلبية. ولكن لا تنصح جمعية القلب الأمريكية بتناول أي فيتامينات كوسيلة للوقاية من الإصابة بأمراض القلب.

توجد أيضًا بعض الأدلة على وجود علاقة بين انخفاض مستويات فيتامين "د" في الدم وبين أمراض القلب، ألا أنه يجب إجراء المزيد من الأبحاث. ولذا ينبغي التحدث إلى الطبيب إذا كنت قلقًا بشأن مستوى فيتامين "د".

معظم الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة عمومًا ويستمدون المواد المغذية اللازمة لهم من الوجبات الغذائية ليسوا بحاجة إلى تناول الفيتامين يوميًا. وحتى مكمل الفيتامينات المتعددة اليومي لا يبدو أنه يساعد في الوقاية من أمراض القلب. أما إذا كنت قلقًا بشأن تغذيتك، فتحدث مع الطبيب حول ما إذا كان تناول الفيتامين يوميًا قد يكون خيارًا جيدًا لك.

أو فالأفضل من ذلك هو إضافة أطعمة غنية بالعناصر الغذائية — كالخضروات والفواكه وزيوت الخضروات أو البذور والحبوب الكاملة، وعلى الأقل حصتين من السمك كل أسبوع — إلى نظامك الغذائي للمساعدة في توفير الحماية لقلبك.

Bay Mayo Clinic
الأدوية السورية Up To Date
نشر في 29 كانون الثاني 2019
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع