Facebook Pixel
الجراح الحكمي من هو؟
0
0
Whatsapp
Facebook Share

انتشر الإسلام في شرق العالم الإسلامي على يد قواد أكفاء، أبلوا في سبيل نشر هذا الدين بلاء حسنا، ولم ينظروا في ذلك موقعهم من القيادة

الجراح الحكمي
انتشر الإسلام في شرق العالم الإسلامي على يد قواد أكفاء، أبلوا في سبيل نشر هذا الدين بلاء حسنا، ولم ينظروا في ذلك موقعهم من القيادة، فإذا كانوا قوادا فنعم القواد، وإذا عُزلوا عن القيادة واصطفوا مع الجنود فنعم الأجناد والأعوان للقواد. ومن هؤلاء القواد الذين كان لهم باع في هذه الفتوحات: أبو عقبة الجَرّاح بن عبد الله الحَكَمِيّ، الذي يقول عنه الذهبي: إنه مقدم الجيوش، فارس الكتائب، كان بطلا شجاعا مهيبا، عابدا، قارئا، كبير القدر.

اسمه ونسبه
هو أبو عقبة الجراح بن عبد الله الحكمي، ولد في دمشق، وكان يلقب ببطل الإسلام، وفارس أهل الشام، والأمير الفاتح. ينسب إلى قبيلة بني الحَكَم أشهر وأعظم قبيلة قحطانية من مَذْحِج .

الجراح و الولاية
لمّا تولى الحجاج بن يوسف الثقفي العراق جعله نائبا عنه على البصرة (سنة 75هـ), ثم ظهر الجراح مرة أخرى في فتنة عبدالرحمن بن الأشعث الذي ثار على الدولة الأموية سنة (82هـ=701م)، وكانت المعركة فيما بين هذا الخارج وجيش الحجاج هي معركة دير الجماجم، حيث كان الجراح قائد جيش الخلافة فيها، ثم ولي على البصرة سنة (87هـ- 705م)، وكان عمر بن عبدالعزيز والياً على المدينة، وقتيبة بن مسلم والياً على خراسان، مما يدل على أنه بلغ منزلة عالية، في عهد خلافة الوليد بن عبدالملك، وقد امتدت ولاية الجراح على البصرة لسنوات عديدة مما يشير إلى أنه جمع في شخصه عدة جوانب سواء كانت إدارية أم عسكرية.

وفي سنة (96هـ=714م) قام على قتيبة بن مسلم أجناده فقتلوه، فاستعمل الوليد بن عبدالملك الجراح والياً على خراسان والمشرق بعد مقتل قتيبة، وقد أشار المؤرخون إلى أن يزيد بن المهلب استعان بالجراح في سنة (97هـ=715م)، فأناط به ولاية واسط بالعراق، ثم أعيد ثانية إلى خراسان والياً سنة (99هـ=717م) في عهد خلافة سليمان بن عبدالملك، وقد أقره على ذلك الخليفة عمر بن عبدالعزيز - رحمه الله - ثم عزله عنها سنة (100هـ=718م)، لشدة في الحكم بلغته عنه، فقد كتب إلى الخليفة عمر بن عبدالعزيز هذا الخطاب:

"إنني قدمت خراسان، فوجدت قوماً قد أبطرتهم الفتنة، فهم ينزون فيها نزواً، وأحب الأمور إليهم أن تعود الفتنة ليمنعوا حق الله عليهم، فليس يكفيهم إلا السيف والسوط، وكرهت الإقدام على ذلك إلا بإذنك".

فرد الخليفة عمر - رضي الله عنه - بهذا الكتاب: "يا ابن أم الجراح أنت أحرص على الفتنة منهم، لا تضربن مؤمناً ولا معاهداً سوطاً إلا في حق، واحذر القصاص، فإنك صائر إلى من يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور".

ثم ولي الجراح على كرمان سنة (101هـ- 719م)، وفي سنة (104هـ- 722م) ولي على أرمينيا وأذربيجان، وامتدت ولايته لها مدة ثلاث سنوات، ثم أعيد إليها سنة (111هـ- 729م) واستمر فيها حتى استشهد - رحمه الله - بعد أن نقض العهد كل من الترك والخزر وجمع من البغاة حتى نالوا منه ومن معه من جنوده، بعد جهاد عظيم منه - رحمه الله - وذلك سنة (112هـ- 730م)، حتى قيل عن يوم الجرّاح (يوم كيوم الجرّاح)، وجرى هذا مضرب المثل.

عمر بن عبدالعزيز والجرّاح:

حظيت الدولة الإسلامية في عهدها الزاهر بعُمرين، الأول عمر بن الخطاب رضي الله عنه، والثاني عمر بن عبدالعزيز حفيده رضي الله عنه، الذي كان صورة في المماثلة لجده عمر بن الخطاب رضي الله عنه، في حرصه على المسلمين والاهتمام بهم، فقد حُمل إلى عمر بن عبدالعزيز خبر عدم تشجيع الجراح الناس على الدخول في الإسلام، وإن دخلوا في الإسلام فلا يسقط عنهم الجزية، ومن شارك منهم بالجهاد فلا يعطون الأرزاق. فكتب عمر إلى الجراح يقول: "انظر من صلى قبلك إلى القبلة فضع عنه الجزية"، كما كتب إليه: "إن الله بعث محمداً صلى الله عليه وسلم هادياً، ولم يبعثه جابياً".

وبعد هذا الكتاب دخل الكثير من الناس في الإسلام، وكاد ذلك يخل بميزانية الدولة، فأشار رجال الجراح عليه بإقامة السنة فيمن يدخلون الإسلام، وذلك بأن يأمرهم بالاختتان، وخاف الجراح أن يلومه عمر فكتب إليه يستأذنه، وقد استدعاه عمر بن عبدالعزيز فقدم الجراح إلى دمشق, وقبل السفر إلى دمشق صعد المنبر وخطب في الناس فقال: "يا أهل خراسان: جئتكم في ثيابي هذه التي علي، وعلى فرسي، لم أصب من مالكم إلا حلية سيفي" وكان معه فرسه وبغلة لتحمل له حوائجه، ولما عاد لم يكن معه نفقات السفر إلى دمشق، فاستدان من بيت مال المسلمين عشرة آلاف درهم وقال: هي عليّ سلف حتى أؤديها إلى الخليفة، ولما وصل إلى دمشق قال له الخليفة: متى خرجت وكيف وصلت؟

قال: لأيام بقين من رمضان، و أخبره بأنه أستدان من بيت مال المسلمين عشرة آلاف درهم، فأمر الخليفة عمر بسجنه حتى يسدد ما عليه من دين لبيت المال، فجمع له قومه المال السداد فأخلي سبيله.

ذلك هو الجراح في ولايته على خراسان، الذي لم يكن يملك نفقات سفره عند عودته إلى دمشق، ولما وقعت كارثة آل المهلب بعصيانهم على الدولة، فقد أراد الخليفة مسلمة بن عبدالملك بيع أولاد المهلب، فتدخل الجراح فشفع فيهم لدى الخليفة فخلى سبيلهم.

ولايته الثانية على أرمينية وأذربيجان:

تولى يزيد بن عبدالملك الخلافة بعد عمر بن عبد العزيز، وقد عهد إلى الجراح في سنة (104هـ- 722م) في الولاية مجدداً على أرمينيا وأذربيجان، لصد هجمات الترك والخزر، فقاد الجيش بنفسه وفتح الله على يديه مدينة (بلنجر)، وتغلب على جموع الترك وحلفائهم من الخزر.

وحين تولى الخلافة هشام بن عبد الملك عزله عنهما ثم أعاده سنة (111هـ= 720م) أميرا عليهما, فانصرف إلى الغزو.

الجراح الشهيد
وفي سنة (112هـ- 730م) انتفض أهل الخزر ومن جاورهم على الحكم الإسلامي وغدروا بحُماة المدن من قادة المسلمين، وكانت قوات الجراح لا تبلغ عُشر قوات هؤلاء المشركين، فاستخلف أخاه الحجاج بن عبدالله الحكمي على أرمينيا، وقصد مواجهة هذه القوات بمن معه وقاتل هذه القوات. وكان البرد والثلج شديدين، حتى عرف يوم هذه المعركة بـ(يوم كيوم الجرّاح) وذهب مثلاً يضرب عند الصعاب، استشهد في هذه المعركة الجراح هو ومن معه، وقد سُمي النهر الذي استشهد فيه (نهر الجراح)، والجسر الذي كانت عليه المعركة (جسر الجراح)في بلاد الداغستان.

الجراح الحكمي في التاريخ
اتصف الجراح بالضبط الشديد وشيء من الجفاء، مما أكسبه سيطرة أكبر على رجاله، ومزية الضبط هذه إحدى مزايا القائد الناجح، لذلك لم يكن مندفعاً في مواجهة أعدائه، فهو لا يحارب إلا إذا تبلورت لديه جميع المعلومات عن العدو، فجميع عملياته كانت على هدى وبصيرة، وهذه الأراضي التي فتحها هي بلاد اللان من بلاد الخزر هي منطقة القوقاز اليوم، وهي ما يلي مدبنة دربند في أذربيجان التي كان يسميها العرب (باب الأبواب)، فهابت هذه المناطق بهذا الفتح العرب والمسلمين وأصبح أهلها يعتقدون أن هذه الجيوش هي الجيوش التي لا تقهر، وقد جمع الجراح بين السياسة والكياسة في التعامل مع الآخر وقد أسلم على يد الجراح بن عبد الله الحكمى أربعة آلاف من أهل خراسان وحدث مرة أن دخل سليم بن عامر على الجرَّاح الحكمي فوجده رافعا يده هو و الأمراء أيديهم فرفع سليم يده معهم؛ فمكث طويلاً

ثم قال له الجراح يا أبا يحيى هل تدري ما كنا نفعل؟!

قال سليم: لا. وجدتُكم رفعتم أيديكم فرفعتُ يدي معكم

قال الجراح كنا نسأل الله الشهادة

يقول سليم بن عامر: فوالله ما بقي من هؤلاء أحد حتى استُشهِد.
عبرات تاريخية
نشر في 09 كانون الثاني 2016
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع