Facebook Pixel
اكتشاف كوكب صخري عملاق عمره يقارب 11 مليار سنة
312 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

هل بإمكانك ان تتخيل كوكب اكبر من الأرض بـ 17 مرة, وأن الكوكب صخري، أو ان كوكبين تم ابتلاعهما من قبل نجمهم الأم بلحظة فلكية واحدة؟

هل بإمكانك ان تتخيل كوكب اكبر من الأرض بـ 17 مرة , و ان الكوكب صخري ؟

أو ان كوكبين تم ابتلاعهما من قبل نجمهم الأم بلحظة فلكية واحدة ؟

هذه السيناريوهات لابد ان تكون ضربا ً من الخيال العلمي ( حيث ان كوكبا ً اكبر من الأرض بـ 17 مرة لا يمكن ان يبرد و يصبح صخريا ً , بالمقارنة بالأض التي تفور من باطنها و أيضا ً كيف لنجم ان يبتلع تابعيه اذ لابد من وجود تجاذب و تنافر بين الكتلتين )

لكن هذه الأشياء قد حدثت و تم نشرها بعد اجتماع الجمعية الفلكية الأمريكية في بوسطن في الثاني من الشهر الجاري ( 2 يونيو 2014 ) اي يوم أمس .

أولا ًموضوع الكوكب الصخري العملاق :

تم ملاحظ احد الكواكب المكتشفة في أكثر شيء جذاب على الإطلاق في كوننا البديع ( ميجا-الأرض"كيبلر-10سي ) الذي يدور حول شمسه كل 45 يوم على الرغم من ان وزن Mega-Earth" Kepler-10c" اكثر من الأرض بـ 2.3 مرة و هو اضخم منها بـ 17 مرة ,

و قد تم اكتشاف هذا الكوكب الصخري العملاق بواسطة وكالة ناسا الأمريكية حيث تم تصويره بواسطة تلسكوب الفضاء كبلر ويبعد عنا حوالي 560 سنةضوئية .

و تم قياس كتلة هذا الكوكب بواسطة HARPS-North من تلسكوب غاليليو الوطني و أظهر إن هذا الكوكب العملاق صخري .

العلماء متيقنين بخصوص الغلاف الجوي لهذا الكوكب حيث يقول الفلكيون ان هذا الكوكب لم يمتلك غلاف جوي على الإطلاق و هذا ما يجعله يبدوا على هذه الشاكلة منذ زمن طويل و بدون تغير .

اكتشف علماء الفلك ان Mega-Earth" Kepler-10c" قد تشكل قبل 11 مليار سنة في الوقت الذي كان فيه هذا الكون مازال يافعا ًحيث كانت العناصر اللازمة لجعل الكواكب صخرية نادرة . و وجود هكذا كوكب صخري منذ 11 مليار سنة يشير الى ان الأنظمة الصخرية قد وجدت في تلك البدايات على عكس ما كان يعتقد سابقا ً .

ترجمة صفحة *Universe

المصدر :

http://www.universetoday.com/112326/mega-earth-and-doomed-planets-top-todays-exoplanet-finds

تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع