Facebook Pixel
كوكب المشتري
446 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

سمي بهذا الاسم نسبة إلى أنه يستشري في سيره وكان معروفا لدى قدماء الرومان بإله السماء والبرق وأيضا كان يطلق عليه ملك الكواكب نظرا لضخامته فهو يعتبر من أكبر كواكب المجموعة الشمسية، ما هي أهم ميزاته؟

76- كوكب المشتري
--------
سمي بهذا الاسم نسبة إلى أنه يستشري في سيره وكان معروفا لدى قدماء الرومان بإله السماء والبرق وأيضا كان يطلق عليه ملك الكواكب نظرا لضخامته فهو يعتبر من أكبر كواكب المجموعة الشمسية ويقع ضمن الترتيب الخامس من حيث قربه من الشمس وتكون كتلته 1/1000 بالنسبة لكتلة الشمس وضعفين ونصف من مجموع الكتل لباقي الكواكب و318 ضعفا بالنسبة لكوكبنا الأرض!

التركيب:
يتكون المشتري من غازي الهيدروجين والهيليوم ويطلق عليه اسم (العملاق الغازي) نسبة إلى تكوينه حيث يتكون غلافه الجوي بنسبة 88 إلى 92 بالمائة من الهيدروجين وبنسبة 8 إلى 12 بالمائة من الهيليوم أما الباقي عبارة عن غازات مثل الميثان وبخار الماء والأمونيا ومركبات السيليكون.

الغلاف الجوي:
نظرا لكبر حجم الكوكب فإنه يملك أكبر غلاف جوي بالنسبة لبقية الكواكب حيث يمتد ارتفاعه إلى 5000 كم وضغطه الجوي 10 بار أي عشر أضعاف الضغط الجوي بالنسبة للأرض!

طبقات الغيوم:
دائما يكون مغطى بطبقات من الغيوم نظرا لوجود الأمونيا إضافة لوجود بيكبريتيد الأمونيوم، كما يبلغ عمق طبقات الغيوم الـ 50 كم كما لوحظ وجود طبقة رقيقة من الماء بين طبقة الأمونيا تسبب البرق بسبب قطبية الماء.

البقعة الحمراء العظيمة:
يتميز المشتري بوجود بقعة حمراء وهي ناتجة من إعصار مضاد مستمر يقع على درجة 22 جنوب خط الاستواء وهي صفة مميزة للكوكب لأنها دائمة ومستمرة.

حلقات المشتري:
يملك المشتري نظاما من حلقات تتكون من ثلاث قطع رئيسية:
• الحلقة الداخلية: وتعرف باسم هالة وهي حلقة مضيئة نسبيا،
• الحلقة الخارجية: وتعرف باسم حلقة الخيط الرقيق ويعتقد أن هذه الحلقة مكونة بشكل رئيسي من الغبار بالإضافة إلى الجليد.
• الحلقة الوسطى: وهي الحلقة الرئيسية وتتكون غالبا من مقذوفات قادمة من القمرين أدراستيا (Adrastea) وميتيس (Metis).

الحقل المغناطيسي:
يحد المشتري حقل مغناطيسي أكبر بـ 14 مرة من الحقل المغناطيسي الأرضي حيث يتراوح مابين 4.2 جاوس عند خط استواء المشتري و إلى مابين 10 و14 عند القطبين مما يجعله الأكبر في النظام الشمسي باستثناء البقع الشمسية.

المدار والدوران:
يبلغ متوسط المسافة بين الشمس والمشتري 778 مليون كم أي حوالي 5.2 مرة متوسط المسافة بين الأرض والشمس ويكمل مداره حول الشمس في غضون 11.8686 سنة. يعتبر الميل المحوري للمشتري صغير نسبيا 3.13 درجة ونتيجة لذلك لا يشهد هذا الكوكب تغيرات فصلية كبيرة.

الأقمار:
يملك المشتري أكثر من 50 قمرا ومن ضمن هذه الأقمار يوجد أكبر أربعة أقمار للمشتري والتي تسمى أقمار جاليليو:
• آيو (Io).
• أوروبا (Europa).
• جانيميد (Ganymede).
• كاليستو (Callisto).

تواريخ مهمة:
• 1610: تم رصد هذا الكوكب بواسطة العالم جاليليو جاليلي.
• 2007: آخر مركبة حلقت فوق كوكب المشتري.
• 2016: استطاع مسبار جونو الوصول إلى مدار المشتري.

إعداد: جيجي يوسف
تدقيق: أدور الراشد
#فيزيائي

المصادر:
https://goo.gl/vlv5jd
https://goo.gl/p5gtWm
فيزيائي
نشر في 07 شباط 2017
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع