Facebook Pixel
الاستماع للموسيقى بديلٌ للأدوية المُسكِّنة
13 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

وجد الباحثون في دراسة جديدة أن الموسيقى بديل ناجح للأدوية المُسكِّنة في تقليل قلق المريض قبل البدء بإجراءات التخدير, تم قيادة الدراسة من قبل فريق من مركز بنسلفانيا الطبي

الاستماع للموسيقى بديلٌ للأدوية المُسكِّنة.

وجد الباحثون في دراسة جديدة أن الموسيقى بديل ناجح للأدوية المُسكِّنة في تقليل قلق المريض قبل البدء بإجراءات التخدير.
تم قيادة الدراسة من قبل فريق من مركز بنسلفانيا الطبي.

تعتبر عملية تخدير أحد الأعصاب المحيطية نوع من التخدير الموضعي أو الناحي الّذي ينتج عنه عدم إحساسٍ بالألم في منطقة معينة من الجسم. تُجرى هذه العملية بشكلً روتيني للمرضى غير المقيمين في المستشفى لأنواع مختلفة من جراحة العظام، كجراحة عظم الورك، «تنظير المفصل-Knee Arthroscopy»، وجراحات المرفق واليد.

يعاني الكثير من المرضى من القلق قبل العملية، وهذا قد يؤدي إلى إطالة مدة الشفاء وزيادة آلام ما بعد العملية.حاليًا، تستخدم غالبًا الأدوية المسكنة للآلام كميدازولام قبل عملية تخدير الأعصاب.

مع ذلك، تؤدي الأدوية إلى ظهور أعراض جانبية، كمشاكل في التنفس وتأثيرات متناقضة كالأعمال العدوانية والاهتياج.
وجد الباحثون في الدراسة الجديدة أن الموسيقى الهادئة قد يكون لها نفس تأثير الميدازولام في تقليل قلق المريض قبل إجراء العملية.

سمحوا لـ 157 بالغًا بتلقي أحد الخيارين قبل ثلاث دقائق من إجراء تخدير عصب محيطي: إما أن يُحقنوا بـ 1-2 غم من الميدازولام أو زوجين من سماعات الأذن للإستماع للموسيقى “Weightless”، موسيقى مدتها 8 دقائق صممت خصيصًا لتهدئة المستمعين.

فحص الفريق مراحل القلق قبل وبعد استخدام كلا الطريقتين ووجدوا تغيّرات مماثلة في مراحل القلق في كلا المجموعتين. تُظهر نتائج البحث أن الموسيقى يمكن أن تكون بديل خالٍ من المواد الكيميائية لتهدئة المرضى قبل عمليات االتخدير.

لكن لاحظ الفريق أيضًا أن المرضى الّذين تلقّوا جرعة من الميدازولام أبلغوا عن مستويات أعلى من الرضا عن تجربتهم الإجمالية وعدد أقل من المشكلات المتعلقة بالتواصل.
يتطلب العمل في المستقبل النظر في تطوير طريقة استخدام الموسيقى (على سبيل المثال، السماح للمرضى باختيار الموسيقى، توحيد معايير قوة صوت الموسيقى، إلخ) مما سيساعد المرضى بشكلٍ أفضل.

المؤلفة الرئيسية للدراسة هي فينا غراف، طبيبة ومساعدة بروفيسور في علم التخدير السريري والعناية المركزة. نُشرت الدراسة في مجلة «Regional Anesthesia & Pain Medicine».

إعداد وتصميم: Hiba Ali
المصدر: bit.ly/2JMZJ1L

" ، ، «» "

#الأكاديمية_بوست #طب #موسيقى #تخدير #أعصاب
الأكاديمية بوست
نشر في 25 تموز 2019
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع