Facebook Pixel
68 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

إن كل معنيّ بتجديد الإسلام فى هذه الأيام، لابد أن يديم النظر فى ماضيه الطويل وهو يمتد مع الزمان والمكان، لقد بدأت هذه الرسالة مسيرها من أربعة عشر قرنا وجعل مدها العريض يشتمل أقطارا فيحاء، وأجناساً مختلفة

إن كل معنيّ بتجديد الإسلام فى هذه الأيام ، لابد أن يديم النظر فى ماضيه الطويل وهو يمتد مع الزمان والمكان.
لقد بدأت هذه الرسالة مسيرها من أربعة عشر قرنا وجعل مدها العريض يشتمل أقطارا فيحاء ، وأجناسا مختلفة . . !!
وتنقل بها الليل والنهار ، فالأسلاف يولون والأخلاف يعقبونهم فى الإيمان بها والدفاع عنها.
وكان لها من أبنائها من أحسن نصرتها ومن أساء.
ومن علمائها من أجاد فقهها ومن قصر ...
ومن أمرائها من خان أمانتها ومن وفّى.
وكان لها من أعدائها من قاتلها عن جهل ومن قاتلها عن جحود
ومن استفاد من مبادئها ، ومن طرحته النوى بعيدا عنها فلم يدر عنها شيئا
ومرت هذه الرسالة بأيام عسر ويسر ، وضيق وفرج ، وغيض وفيض !!
انتصرت حتى لم يبق فى عداتها نفس من مقاومة . وانكسرت حتى كاد أعداؤها يخمدون أنفاسها .
وكانت فى فيضها ترشح على العالمين من ذكائها ونمائها . وفى غيضها تنحدر إليها من تقاليد الآخرين ألوان ومراسم .
هذا التاريخ الطويل كيف ينسى ؟! . وعبره الغائرة الدفينة كيف لا تُستخرج ، وتدرس ، ويُنتفع بها؟
إن الرجل الذى لا يعى تجاربه الخاصة ، ويتعلم منها كيف يجتنب المزالق ، ويتقى الخصوم رجل قصير النظر ضعيف الإيمان...
وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يلدغ مؤمن من جحر مرتين
والأمة الإسلامية التي سلخت من عمرها المديد هذه القرون وخرجت بثروة هائلة من الأحداث الجسام والوقعات العظام، يجب ان تضع امام عينيها الدروس التى تلقتها خلال هذه الآماد ، حتى لا تقع فى ذات الحفر التى وقعت فيها من قبل أو تلدغ من الجحر القديم نفسه
وعندى أن تعليم الإسلام ، والدعاية له ، والحكم به ، وعلاقاته مع الأقربين والأبعدين ، أمور تحتاج إلى حسن بصر وتطبيق ، على ضوء ما اكتنف مسالكنا نحن المسلمين من خطأ وصواب ، واكتنف مسالك خصومنا من استقامة وعوج وسماحة وحقد ...!!

كتاب معركة المصحف
#محمد_الغزالى
صفحة #روائع_الغزالي
روائع الشيخ محمد الغزالي
نشر في 11 حزيران 2019
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع