Facebook Pixel
ما هو الشيء الذي أخفاه أينشتاين في معادلته الشهيرة ؟
693 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

اليوم تجري تجارب كثيرة على المادة المضادة وينتج الفيزيائيون العاملون في عدد من محطمات الذرات حول العالم حزماً من الإلكترونات المضادة التي توجه للأصطدام بالإلكترونات العادية

ما هو الشيء الذي أخفاه أينشتاين في معادلته الشهيرة ؟

- في عام 1925 سمع ديراك بعمل هايزنبرغ المثير وكان هايزنبرغ فيزيائياً في العشرينات من عمر يحاول أبداع نظرية جديدة عن المادة و الأشعاع وهي نظرية ميكانيكا الكم ، عندما بلغ ديراك السادسة والعشرين أي في عام 1928 أزعجته حقيقة أن معادلة شرودنگر لم تكن نسبوية !! كما أنها لم تكن صالحة إلا للسرعات الأدنى كثيراً من سرعة الضوء !

لاحظ ديراك أن معادلة أينشتاين الشهيرة والتي هي : الطاقة = الكتلة * مربع سرعة الضوء ، لاحظ بأنها معادلة لم تكن دقيقة تماماً ! ، وبعد البحث الدقيق الملازم لديراك قد وجد أن الصيغة الدقيقة للمعادلة لم تكن كما ذكرت بل كانت : الطاقة = موجب أو سالب الكتلة * مربع سرعة الضوء !! ، لكن أينشتاين قد أخفى هذهِ الصيغة أي أخفى أشارة السالب لأن كان بصدد توحيد للقوى الكونية !

كانت أشارة السالب محيرة لدى ديراك ، حيث كانت أشبه بوجود مادة مختلفة ومشابهة للمادة المألوفة !؟ أكتشف ديراك أن هناك مادة سالبة ((مادة مضادة قد تكون موجبة )) وهذهِ المادة تبدو مألوفة لكن بشحنة معاكسة دائماً ، ف الإلكترون المضاد يمتلك شحنة موجبة (( شحنة معاكسة )) ويستطيع ان يدور حول بروتون مضاد سالب الشحنة مكوناً معه ذرات ، ويمكن للذرات المضادة أن تتحد لتشكيل الجزيئات المضادة بل والكواكب والنجوم المضادة المصنوعة من المادة المصادرة

الإلكترون المضاد الذي يحمل أشارة موجبة سميّ ب البوزيترون وهو مضاد للإلكترون الذي يحمل أشارة سالبة ، تم تأكيد وجود مادة مضادة التي تنبأ بها ديراك لدى أكتشاف الإلكترون المضاد ((والمعروف بأسم البوزيترون )) من قبل كارل أندرسون ، حيث لاحظ أندرسون اثناء تحليله لآثار الأشعة الكونية أن أحد الإلكترونات بدا وكأنه سلك المسار الخطأ على أحدى اللوحات الحساسة في مجال مغناطيسي معين ، كان هذا الإلكترون يحمل شحنة موجبة !

تندثر المادة والمادة المضادة عند ألتقائهما وتخلقان كمية هائلة من الطاقة ، حيث أن أختبار كمية كبيرة من المادة المضادة سيكون صعباً ذلك أن تماسها مع المادة المألوفة سيؤدي الى أنفجار ذري مروع أكثر هولاً من القنبلة الهيدروجينية !

اليوم تجري تجارب كثيرة على المادة المضادة وينتج الفيزيائيون العاملون في عدد من محطمات الذرات حول العالم حزماً من الإلكترونات المضادة التي توجه للأصطدام بالإلكترونات العادية ، اذا كانت الحزم المدروسة مخلخلة وغير مركزة فإن أصطدام المادة بالمادة المضادة يطلق طاقة لكنه لا يسبب أنفجاراً .

إقتراح: Ali A. Al-ashter
تصميم: Abdullah Nael
العراقي العلمي - Scientific Iraqi
نشر في 07 أيّار 2019
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع