Facebook Pixel
318 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

الاكتئاب هو المسبب الأول للإعاقة النفسية والحياتية على مستوى العالم، وليس كل هبوط في المزاج ترافقه مشاعر سلبية هو اكتئاب

1. الاكتئاب هو المسبب الأول للإعاقة النفسية والحياتية على مستوى العالم. ليس كل هبوط في المزاج ترافقه مشاعر سلبية هو اكتئاب، وهو يمكن أن يكون ردة فعل طبيعية على تغييرات حياتية مؤلمة. إضطراب الاكتئاب يشخص على انه استمرار للعوارض التالية لفترة تفوق اسبوعين (حسب دليل DSM-5) : أ. مزاج مكتئب غالبية اليوم يظهر على شكل حزن، شعور بالفراغ وفقدان للامل (عند الأطفال والمراهقين قد يظهر العارض على شكل حدة طباع، انفعال وعصبية). ب. فقدان شديد للقدرة على المتعة او الاهتمامات، كل فترة اليوم وكل يوم. ج. نقص او زيادة حادة بالوزن (اكثر من 5% من وزن الجسم) ونقصان او زيادة بالشهية يظهر بشكل يومي. د. أرق ليلي او نوم مفرط يظهران كل يوم. ه. توتر جسدي دائم ونقص بقدرة استعمال القدرات الذهنية الإعتيادية. و. إرهاق وفقدان للطاقة يظهران بشكل يومي. ز. شعور بعدم القيمة الذاتية أو الذنب (الذي يمكن أن يكون وهمي) بشكل يومي. ح. فقدان للقدرة على التفكير والتركيز واتخاذ القرار تظهر بشكل يومي. ط. تفكير دائم بالموت مع افكار انتحارية (مع وبدون خطة تنفيذ للانتحار).
2. الإكتئاب والقلق هما تشخيصان مختلفان، لكن في اكثر من 50% من الحالات يترافقان سوية.
3. واحد من بين 6 أشخاص يواجهون أزمة اكتئابية في حياتهم. عند النساء معدل الإصابة اكبر وهو امراة من بين 6، بينما عند الرجال هو واحد من 8.
4. العوارض الإكتئابية تتراوح بين طفيفة حتى شديدة جدا.
5. احتمال الاصابة بالاكتئاب يزداد في فترات الحمل والولادة. تقريبا امراة من بين 10 تصاب بإكتئاب ما قبل الولادة، وامراة من بين 7 تصاب بإكتئاب ما بعد الولادة الذي يشكل خطرا على حياة الام والرضيع وصحتهم النفسية مستقبلا، اذا لم يعالج. (مقال عن الأم الجديدة، وضعها النفسي واحتياجاتها http://wp.me/p1vRV3-75).
6. الإكتئاب هو المسبب الاكبر للإنتحار. (مقال عن مساعدة شخص يشارك بنوايا انتحارية: http://wp.me/p1vRV3-8N ).
7. حالات الاكتئاب تحتاج تشخيص مهني، وبعض الحالات قد تحتاج بالاضافة للعلاج النفسي العلاج الدوائي، الذي قد يكون ضروري جدا لمنع تفاقم الحالة (اذا اشتدت قد تشكل خطورة على الحياة بسبب الانتحار).
8. الأخبار الجيدة انه هناك علاجات نفسية وطبية فعالة للإكتئاب، لكنها جميعا تتطلب المثابرة والإلتزام.
9. من المهم معرفة ان الاكتئاب قد يؤثر بطريقة مختلفة ويظهر بطريقة مختلفة عند كل شخص، لهذا ليس هناك "علاج موحد وثابت" يناسب الجميع. قد يمر الشخص في فترة صعبة من التخبط والتجارب العلاجية حتى يجد العلاج المناسب له.
10. أحد العلاجات النفسية الفعالة للإكتئاب (كإضافة للعلاج الدوائي في حالات الاكتئاب الشديد وليس بديلا عنه) هو العلاج السلوكي المعرفي. العلاج السلوكي المعرفي هو من العلاجات الوحيدة التي يستطيع الشخص ذاته ان يكون مسؤولا عنها كعلاج ذاتي، في حال امتلك قدرة الالتزام والمثابرة .في حالات الاكتئاب الشديد قد يفقد الشخص ايضا قدرة الالتزام والمثابرة، لهذا من المفضل أن يكون العلاج تحت اشراف اخصائي نفسي. (مقال عن خطة علاجية ذاتية لعلاج القلق والإكتئاب: http://wp.me/p1vRV3-bK ).

بسمة سعد
أخصائية نفسية علاجية
الصحة النفسية
نشر في 13 تشرين الثاني 2016
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع