Facebook Pixel
اكتشافٌ جديد يؤكد أنَّ البكتيريا في أمعائك تنتج طاقة كهربائية!
210 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

يمكن لبعض البكتيريا ، مثل "الليستريا" ، توليد الكهرباء ، إذ تنقل هذه البكتيريا الإلكترونات عبر جدار الخلية إلى البيئات المحيطة، بمساعدة جزيئات الفلافين

اكتشافٌ جديد يؤكد أنَّ البكتيريا في أمعائك تنتج طاقة كهربائية !
يمكن لبعض البكتيريا ، مثل "الليستريا" ، توليد الكهرباء ، إذ تنقل هذه البكتيريا الإلكترونات عبر جدار الخلية إلى البيئات المحيطة ، بمساعدة جزيئات "الفلافين" (كما هو موضح في الصورة باللون الأصفر).
- الليستريا : يُطلق عليه مرض الدوران هي جرثومة تسبب في بعض الأحيان عدوى تسمى الليستريات ،و تسبب أيضًا الشُّعور باضطراب مـعدي ناجم عن تناول اطعمة ملوثة بجرثومة الليستيرية المستوحدة (Listeria monocytogenes) عند النساء الحوامل ، قد تؤدي الإصابة بالجرثومة إلى الولادة المبكرة ، أو إلى تلوث حاد لدى الجنين ، أو حتى إلى ولادة جنين ميت.
- الفلافين : هو عامل مرافق تأكسدي اختزالي منخرط ومشارك في تفاعلات مهمة في "عملية الأيض" يتواجد ثنائي نيوكليوتيد الفلافين والأدينين في صورتين تأكسديتين اختزاليتين تتبادلان فيما بينهما عن طريق فقد أو كسب إلكترونات.
- كيف تمَّ ذلك ؟
في المختبر ، قام دانيال بورتنوي (عالم الميكروبيولوجي في جامعة كاليفورنيا في بيركلي) وفريقه بتكوين مجموعة من بكتيريا (الليستيريا) ، وعن طريق وضع البكتيريا في غرفة كهروكيميائية والتقاط الإلكترونات المتولدة بسلك ، أو قطب كهربائي ، وجد الفريق إنَّ هذه البكتيريا التي تنتقل عن طريق الأغذية خلقت تيارًا كهربائيًا.
كتبَ الباحثون في علم الأحياء المجهرية في جامعة إلينوي إنَّه صدمة للنظام أن نعتبر إنَّ الميكروبات قد تعيش حياة مشحونة للغاية في حياتنا تحديدًا في " القناة الهضمية ". وكتب الباحثون إنَّ معرفة هذا المسار الجديد لتوليد الكهرباء "قد يخلق فرصًا لتصميم تكنولوجيات توليد الطاقة التي تعتمد على البكتيريا " هناك بالفعل جهود لإنشاء خلايا وقود ميكروبية ، أو بطاريات تستخدم البكتيريا لتوليد الكهرباء باستخدام المواد العضوية ، كما هو الحال في محطات معالجة النفايات. ولأن هذه العملية الجديدة أبسط ، فهناك فرصة أن تتمكن من تحسين هذه التكنولوجيا في المستقبل
القادم.
إعداد : علي سليم عبد الحسين - تدقيق لغوي : بيان اكرم - تصميم : Tomas Alshmani
العراقي العلمي - Scientific Iraqi
نشر في 07 تشرين الأول 2018
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع