Facebook Pixel
حقائق لا تعرفها عن الأخطبوط!
1743 مشاهدة
1
1
Whatsapp
Facebook Share

الأخاطِب هي مخلوقات بحرية مشهورة جدا بامتلاكها 8 أذرع ورأس بصلي، لكن هناك بعض الحقائق الأخرى الممتعة عنها

حقائق عن الاخطبوط.
الأخاطِب هي مخلوقات بحرية مشهورة جدا بامتلاكها 8 أذرع ورأس بصلي . هذه بعض الحقائق الاخرى الممتعة عنها: تمتلك 3 قلوب , ودم أزرق , ترُش الحبر حتى تردع الحيوانات المفترسة , ولكونها خالية من العظام , فان لها القدرة أن تُضغط في مساحات ضيقة ,تعتبر أيضا ذكية جدا وقد اختُبر ذلك باستخدام معدات. ومما يؤسف لهذه المخلوقات أن الجنس هو حكم بالإعدام!

الوصف:
تضم رتبة الأخاطِب 289 نوع وفقا لمؤسسة الحيوانات العالمية "World Animal Foundation" , وأصل كلمة octopus -والتي تعني أخطبوط بالعربية- يونانية" októpus " والتي تعني ثمانية أقدام .
تمتلك معظم أنواع الأخاطِب أكواب شفط " suction cup" على الجزء السفلي من كل ذراع . كل ذراع تبدو وكأنها تمتلك عقل بداخلها. في الحقيقة , ثلثي الخلايا العصبية للأخطبوط موجودة في أذرعه بدلا من رأسه . وذلك يعني أنه يمكن للأخطبوط أن يركز في التنقيب عن مأوى للطعام بيد , بينما تحاول اليد الأخرى شق صدفة المحار.

تمتلك أيضا بعض الأخاطِب ثآليل . (جنسين من الأخطبوطات من نوع جراينليدون) Graneledone genus (, (G.pacifica) و (G.verrucosa) تمتلك نتوءات زهرية اللون في حجابه – غطاء الاخطبوط المتين-, اتضح أنه من خلال هذه النتوءات يمكن التمييز بين الجنسين. فقد بحث العلماء عن توزيع الثآليل على كلا الجنسين من حيث المسافة بين الثآليل ومدى انتشار نتوءات الجلد على أذرع هذا المخلوق.

تمتلك الأخاطِب حاسة لمس ممتازة , وفقا لمؤسسة الحيوانات العالمية . حيث يمتلك الأخطبوط شفاطات لديها مستقبلات والتي تمكنه من تذوق ما يلمسه.

معظم الأخاطِب –تلك الي تحت رتيبة انسيرينا (incirrina) – لا تمتلك هياكل عظمية داخلية أو أصداف محمية . وجسمها الطري يمكنها من أن تُضغط في شقوق صغيرة كما تمتلك فكوكا قوية وأيضا لعابا ساما وفقا لـ ناشونال جيوغرافيك (National Geographic) .

لم تكن الأخاطِب دائما مخلوقات اسفنجية , حيث امتلكت أسلاف بعضها والحبار أصدافا صلبة . حيث كشفت بعض الأبحاث أن هذه الحيوانات البحرية فقدت جزؤها الصلب في العصر الطباشيري والجوراسي.

3 قلوب:
يمتلك الأخطبوط كما ذكرنا سابقا 3 قلوب . أحدهم يضخ الدم للأعضاء والاخران يضخان الدم للخياشيم. ويمتلك الأخطبوط دما أزرقا بسبب احتوائه على بروتين الهيموسيانيين الغني بالنحاس . وعندما يسبح الأخطبوط يتوقف القلب الذي يضخ الدم الى الأعضاء عن النبض. وهذا يُتعب الأخطبوط مما يجعله يفضل الزحف عن السباحة .

الحجم:
تأتي الأخاطِب بأحجام مختلفة . حيث تبلغ أطوال الانواع العادية "octopus vulgaris" من 30.5 سم الى 91.4 سم , وتبلغ أوزانها من 3 الى 10 كغم . أخطبوط المحيط الهادئ العملاق (Enteroctopus dofleini) هو أكبر أخطبوط حيث بلغ طوله 5 متر وبلغ وزنه 50 كغم , ولكن بلغ مرة وزنه 272 كغم وطوله 9.1 متر. و بلغ طول أصغر أخطبوط( Octopus wolfi) 2.5 سم ووزنه أقل من غرام .

الموطن:
تعيش الأخاطِب في المحيطات في كل أنحاء العالم. معظمها بحرية أي تعيش بالقرب من سطح الماء في الشقوق والشعاب . بعض الأنواع تعيش في باطن المحيط، مما تجعل من الكهوف منازلا لها.

العادات:
تميل الأخاطِب الى أن تكون منعزلة .بالرغم من تفاعلها مع بعض الأخاطِب الأخرى في بعض الأحيان. بعض أجناسها يصيد في الليل وبعضها الاخر يصيد عند الفجر وعند الغروب.
وعندما تخاف، تبخ سائلا مظلما على الشيء الذي يخيفها يطلق عليه في بعض الأحيان "الحبر" . هذا الشيء يعمي بشكل مؤقت ويضعف من قوة المهاجم معطيا للأخطبوط الوقت لكي يسبح بعيدا , كما يمكن للحبر أن يضعف من حاسة الشم والتذوق للمهاجم.

يمكن لها أيضا ان تغير من لونها لإخفاء ومطابقة المناطق المحيطة بها . حيث يمكن أن تتحول الى الأزرق, الرمادي , الزهري, البني, والأخضر. تستطيع الأخاطِب المقلدة من ثني جسمها لجعله يشبه الحيوانات الأكثر خطر مثل أنقليس البحر , وسمكة الأسد .
اذا تعرض الاخطبوط للبتر فليست هنالك مشكلة . يمكن له أن يفقد أذرعه ومن ثم تنمو من جديد.

تسبح الأخاطِب بسرعة كبيرة ولكنها تفضل الزحف على السباحة . وحتى تقوم بالسباحة فإنها تمتص الماء الى داخل جسمها ومن ثم تطلقه الى الخارج عن طريق قناة تسمى سيفون "siphon". ذلك يساعده على الهرب بعيدا من أي مهاجم.

الحمية الغذائية :
تعتبر الأخاطِب من الحيوانات اكلة اللحوم . وتحتوي وجباتها على الرخويات ,الجمبري , سرطان البحر, الأسماك , أسماك القرش ,وحتى الطيور. حيث تنقض على فريستها مغلفة اياها بأذرعها ومن ثم تسحبها الى فمها.

التناسل:
تمتلك الأخطبوطات فترات حياة قصيرة ,بعض أجناسها تعيش فقط لمدة ستة أشهر ,ويصل بعضها الاخر كالأخطبوط العملاق الذي يعيش في شمال المحيط الهادي الى خمسة سنوات. في العادة , الأخاطِب الكبيرة في الحجم تعيش أطول.
بغض النظر من ومتى تزاوج الأخطبوط فبعد فترة وجيزة يموت .خلال التزاوج , ينقل الأخطبوط حيواناته المنوية عن طريق ادخال يده (عادة الذراع اليمنى الثالثة ) الى تجويف الحجاب للأنثى .
عادة ما تضع الانثى حوالي من 200000 الى 400000 بيضة . على الرغم أنه قد يختلف ذلك حسب النوع. حيث تقوم الانثى بحراسة البيض حتى يفقس خوفا منها حتى انها قد تتوقف عن الأكل . بعدما يفقس البيض يرجع جسمها اليها . حيث تدخل في انتحار خلوي من خلال تمزق أنسجتها أعضائها حتى تموت. في غضون ذلك, يسبح الذكر بعيدا ويموت خلال بضعة أشهر.
تسمى صغار الأخاطِب التي تفقس من البيض باليرقات . حيث تسبح الى مجموعات العوالق وتتغذى هنالك على يرقات الحيوانات الأخرى حتى تنضج. كما انها تكون هنالك في خطر من أن تُؤكل من قبل أحد الأكلة .

حالة الحفظ:
معظم الأجناس ليست في خطر. ومعظمها مدرج في القائمة على أنها ليست مقلقة أوقد يكون ذلك بسبب نقص البيانات، حيث ليست هنالك بيانات كافية لتحديد حالتها اذا كانت في خطر ام لا.
وُجد سيروكتوبس هوكبرجي Cirroctopus hochbergi)) في نيوزيلاندا وهو في خطر بسبب قلة عدد أفراده وأيضا بسبب تدمير موطنه من قبل الصيد بالشبكة.

حقائق أخرى:
- ليست كل الأخاطِب لديها أذرع طويلة . حيث ان أذرع الأخطبوط Opisthoteuthis adorabilis"" قصيرة جدا ولديه حزام بين كل ذراع.

- تُصنف الأخاطِب بأنها مخلوقات ذكية مثل القطط المنزلية .

- أقدم أخطبوط أحفوري عمره 296 مليون سنة - أي من قبل ملايين السنين قبل أن تعيش الديناصورات.

إعداد : Alia Saleh
تدقيق لغوي : كرم حاتم
Mind's first  العقل اولاً
نشر في 12 حزيران 2017
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع