Facebook Pixel
ما هو جهاز الدوران؟
252 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

معلومات وتساؤلات في علم الأحياء، من أحدها ما هو جهاز الدوران وما هي وظيفته، وما هي آلية عمله؟

ما هو جهاز الدوران؟
يعد جهاز الدوران مسؤولاً عن نقل الأوكسيجين والمغذيات الموجودة في الدم إلى كافة خلايا الجسم كما أنه يجمع الفضلات الناتجة عن العمليات الاستقلابية ويحملها إلى أعضاء أخرى لتتخلص منها. ويتألف جهاز الدوران ــ والذي يدعى أحياناً بالجهاز القلبي الوعائي ــ من القلب والأوعية الدموية والدم. وهنالك دورتان مختلفتان للدم ضمن جهاز الدوران هما الدورة الصغرى (الرئوية)، والدورة الكبرى (الجهازية).
يتعاون جهاز الدوران مع أجهزة أخرى كي يبقى جسمنا يعمل بشكل سوي. ويساهم في عملية التنفس عبر نقل ثنائي أوكسيد الكربون المنحل في الدم إلى الرئتين، ونقل الأوكسيجين إلى الخلايا. كما يعمل مع الجهاز الهضمي لنقل المغذيات الناتجة عن عملية الهضم (السكريات، البروتينات، الدسم،...) إلى خلايا الجسم، ويسهل عملية التواصل بين الخلوي وينظم البيئة الداخلية للجسم عبر نقله للهرمونات (الحاثات) التي تفرزها الغدد الصم من وإلى الأعضاء المستهدفة. ويساهم جهاز الدوران في إزالة الفضلات من الجسم عبر نقل الدم إلى بعض الأعضاء مثل الكبد والكلية حيث تقوم بفلترة الدم من الفضلات الناتجة مثل البولة والأمونيا، ليتم طرحها عبر جهاز الإطراح. وبالإضافة إلى ما سبق، يعد جهاز الدوران الوسيلة الأساسية لنقل الكريات البيض المكافحة للجراثيم عبر أنحاء الجسم.
• ما هي الدورة الدموية الصغرى (الرئوية)؟
يعود الدم الفقير بالأوكسيجين إلى أذينة القلب اليمنى عبر وريدين كبيرين يدعيان الوريدين الأجوفين (العلوي والسفلي). بعد ذلك تتقلص الأذينة اليمنى لينتقل الدم منها إلى البطين الأيمن. وفي النبضة التالية، يتقلص البطين الأيمن لينتقل الدم منه إلى الرئتين عبر الشريان الرئوي. وفي الرئتين تتم عملية المبادلة الغازية ما بين ثنائي أوكسيد الكربون والأوكسيجين على مستوى الأسناخ الرئوية. بعد ذلك يعود الدم الغني بالأوكسيجين إلى الرئتين عبر الأوردة الرئوية التي تصب في أذينة القلب اليسرى. وعندما يتقلص القلب من جديد، ينتقل هذا الدم المؤكسج من الأذينة اليسرى إلى البطين الأيسر.
• ما هي الدورة الدموية الكبرى (الجهازية)؟
هي المسار الذي يسلكه الدم انطلاقاً من القلب ووصولاً إلى بقية أنحاء الجسم (باستثناء الرئتين). ينتقل الدم المؤكسج من البطين الأيسر عبر الشريان الأبهر، ثم يمر هذا الدم عبر شرايين عديدة كبيرة وصغيرة مثل الشرايين التاجية التي تتفرع من الأبهر النازل لتغذي القلب، والشرايين البطنية التي تغذي منطقة البطن. ويحدث تبادل الغازات والمغذيات والفضلات بين الدم وأنسجة الجسم في معظم الأعضاء عند مستوى الأوعية الشعرية، وبعد مرور الدم عبر الأوعية الشعرية، ينتقل إلى الوريدات فالأوردة فالوريد الأجوف العلوي أو السفلي ليصب بعد ذلك في الأذينة اليمنى.
• ما هو الجهاز اللمفاوي؟
يساهم الجهاز اللمفاوي بشكل كبير في عمل جهاز الدوران عبر نزح (تصريف) السوائل إلى الدم. فخلال عملية دوران الدم، تضيع السوائل من الأوعية الشعرية عند مستوى السرير الشعري وتنساب إلى الأنسجة المجاورة، ولكن الأوعية اللمفاوية تقوم بجمع هذه السوائل ونقلها نحو العقد اللمفاوية، حيث تقوم العقد اللمفاوية بتصفيتها من الجراثيم ونقلها في نهاية المطاف إلى الدوران الدموي عبر أوردة تتوضع قرب القلب.
ترجمة | Manaf Jassem
إعداد| Roy Hallak
تعديل التصميم| Mersad Alimoradi
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع