Facebook Pixel
طباعة إحدى فقرات العمود الفقري بتقنية الـ3D وزرعها!
232 مشاهدة
0
0
Whatsapp
Facebook Share

بدلاً من الحصول على عمود فقري من الفولاذ الصلّب فقد حصل طفل صيني عن عمر 12 سنة على عمود فقري من التيتانيوم، ولكن كيف؟

طباعة إحدى فقرات العمود الفقري بتقنية الـ3D وزرعها.

بدلاً من الحصول على عمود فقري من "الفولاذ الصلّب" فقد حصل طفل صيني عن عمر 12 سنة على عمود فقري من التيتانيوم! قام الأطباء في مستشفى "جامعة بكّين الثالث" وبنجاح بزراعة أول جزء من إحدى فقرات العمود الفقري والمطبوع بتقنية ال3D لصبي صيني إسمه "Minghao"، حيث تعرض الطفل لورم خبيث في عموده الفقري، لذلك كان لا بد من إستئصال إحدى فقراته، وهكذا وبعد ساعات طويلة في جراحة الحبل الشوكي، قام الجراحين في المستشفى بإستبدال جزء من الفقرات المصابة بالسرطان في رقبته بالجزء المراد زرعه.

حيث تم زرعها بين الفقرة الأولى والثالثة، فالجزء المزروع سيسمح للفتى بالقدرة على رفع رأسه للأشهر المقبلة، حيث تمّت صناعة الأجزاء المزروعة من مسحوق التيتانيوم والذي يستخدم في العديد من أجزاء العظام الأخرى غير الفقرات، ولكن على عكس الزراعة التقليدية فقد تمّ بناء شكل ثلاثي الأبعاد بإستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد ونسخ التصميم الفعلي للفقرة الأصلية للمريض حيث تقوم هذه الطابعات بوضع طبقات متتالية من مادة ما فوق بعضها البعض، وفي الحالة التالية كانت المادة مسحوق التيتانيوم، مما جعلها مماثلة جداً للعظام الموجودة وتسمح لها بالإندماج مع بقية الفقرات بشكل طبيعي.

وهذا يوفّر العناء على الجرّاحين، حيث أنهم لا يحتاجوا لعمل ثقوب في الجزء المزروع ووضع المسامير لتثبيته في بقية الفقرات، حيث يتمّ وضع ثقوب معينة تسمح لبقيّة العظام المحيطة بالجزء المزروع بالنمو بشكل طبيعي في الجزء المزروع فيتم تثبيته.

وعلى الرغم من أن هذه الجراحة هي الأولى من نوعها في العالم، فتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد تكتسب نشاطاً في مجال الطب وخاصة زراعة العظام خلال السنوات القليلة الماضية.

ففي يونيو 2011، تمت زراعة أوّل فك مصنوع بتقنية الـ3D بنجاح في بلجيكا، وفي أبريل عام 2013، إستخدم مستشفى مايو كلينيك طابعة 3-D لصنع ورك اصطناعي حسب الطلب وقصبة هوائية بلاستيكية لطفل رضيع أمريكي.
أما بالنسبة للفتى الذي زرع الفقرة المطبوعة، فهو بقي في قسم العظام لمدة تزيد عن شهرين قبل العملية الجراحية وخمسة أيام بعد الجراحة.. وهو لا يستطيع التكلم حتى الآن، ولكنّه في حالة معنوية جيدة .

ترجمة: Michael S Al-Shawareb
تدقيق: Islam I. Omari

المصدر: popsci.com
رابط المقال بالانجليزية: http://goo.gl/zO818U
QR Code
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع
تابع
متابع